الأحد، 30 يونيو، 2013

غارق في بحر جاف





استنشق  رائحة الموت من أفواه  العابرين فوق جسر الأمل 
استنثر إيماني بأن الغد حياة 
أصعد سور الجسر 
أفرد ذراعيّ كطائر يستقبل الفجر
اقفز مبتسما و اسقط في البحر 
ينكسر الجسر تحت وطأة المارين 
استقبل المتساقطين فوقي 
يجف البحر حين تمتزج اللحوم و تذوب العظام
فنصبح جثة واحدة لرجل أبى الحياة

هناك 4 تعليقات:

  1. مكتوبه بشكل فظيع يا مصطفى بجد حرام عليك توجع ومرعبة المضمون



    رؤية كلها تخوف من انكسار حلم جميل يارب ماتحصلش والحلم هو اللى يتحقق يااااااااااااارب بس الحقيقة اسلوبط كالعادة ولا اررررررررررررررررررررررروع

    ردحذف
  2. طريقة تعبيرك رائعه ,, رغم انها مؤلمة..

    ردحذف
  3. حوليات ناجحة إن شاء الله يا دكتور ..

    إن شاء الله من المتابعين لكل حولياتك.

    ::

    ربنا يحفظ مصر وأهلها يارب.

    ردحذف